هذه المدونه هي همسه لكل زائر ومتابع لها اتمنى افاده من حولي بها..

قد تحوي مشاكل وجروح ..تبحث عن حل ..او انها تخفي بين طياتها بكاء ونوح ..

آلام نخفيها ونداويها .. هي همس واقعنا وبكاء قلوبنا ..
قلوب تنزف من حولنا ..لترسم واقعا به ايام تمزقت .. واحلام تدمرت ..
هي صدى لواقع نعيشه ..

هنا نجد بسمه .. وهناك تشق الدموع طريقها ..

حلم ندفنه وامل ننتشله .. هي مني كما اني جزء منها تتحدث عني وعنكم وعنا جميعنا ..

لانها مجرد حياه انسان ..








الأحد، 6 مارس، 2011

قصه لها معاني كثيرة



‏​‏​‏​‏​‏​‏​‏​‏​‏​‏​‏​‏​‏​‏​‏​‏​‏​‏​‏​‏​‏​‏​‏​‏​‏​ ‏​بينما الأب ينظف سيارته الجديدة أخذ ابنه البالغ من العمر سبع سنوات مسمار وخدش به في جانب السيارة
قام الأب وبغضب شديد يضرب يد ابنه من دون ان يشعر بأنه كان يضربها بمقبض مطرقة !!
انتبه الأب متأخراً لما حصل وأخذ ابنه للمستشفى وفقد الابن جميع اصابعه
بسبب الكسور الكثيرة التي تعرض لها !!
عندما رأى الطفل أباه قال له متى ستنبت أصابعي يا أبي .. ؟؟
كان للسؤال وقع كالصاعقة على الأب خرج الأب وتوجه الى سيارته وضربها عدة مرات
جلس أمام سيارته وكله ندم على ما حدث لابنه .. ثم نظر الى المكان الذي خدشه ابنه
ووجد مكتوب :
(I Love You Baba)

في اليوم التالي لم يتحمل الأب فأنتحر ...

همسه :

الغضب والحب لا حدود لهما
اختر الحب تنعم بحياة لطيفة
الأشياء صنعت للاستعمال
وخلق الناس من أجل ان نحبهم

ولكن المشكلة في عالمنا اليوم هي

اننا نستعمل الأشخاص !!
ونحب الأشياء ...!!!

هناك تعليقان (2):

TAHIR BAKRI يقول...

شكرا على زيارتك للمدونة http://afidwastafid.blogspot.com
و على التعليق و الدعوة

مدونتك أيضا جميلة و أعجبتني القصة و الحكمة من ورائها
السم عليكم

الهناف محمد آل هجرالمزروعي يقول...

اهلا بك اخي الكريم

واشكرك على هذا التعليق الطيب